Print
العدد 57، مارس 2020

قائمة المحتويات

استخدام بحوث العمليات بالمكتبات الجامعية: تطبيق نموذج مورس بالمكتبة المركزية لجامعة هواري بومدين للعلوم والتكنولوجيا

 

تسامدة حسان

باحث دكتوراه تخصص هندسة وتكنولوجيا المعلومات

جامعة الحاج لخضر- باتنة1

مخبر بنك الاختبارات النفسية والمدرسية والمهنية

الإشراف: د/سماح قارح

الجزائر

This e-mail address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it

 

المستخلص

 

 

يجب التعلم من نماذج الشركات والاستراتيجيات،لأن كثير من الإجابات على الصعوبات الحالية والتغيرات قد تكمن خارج عالم المكتبات في المنظمات الأخرى التي تشعر أيضا آثار التغيير والمنافسة، ففي حين يعتقد الكثير عدموجود علاقةبينمجالعملالمؤسسةواستخدامالأساليبالكميةفيها، والقول بالتخصص لا ينفي ضرورتها وأهميتها، لذايجب ترجمة مفهوم عقلية خدمة الشركات التي تبنت المجال إلى المكتبات ومراكز المعلومات، لذا تهدف هذه الدراسة إلى إبراز دور وأهمية تطبيق الأساليب الكمية باستخدام نماذج بحوث العمليات في تحسين مستوى أداء المكتبات، حيث تعتبر هذه دراسة تطبيقية لتسيير وتقييم مجموعات المكتبة المركزية لجامعة هواري بومدين للعلوم والتكنولوجيا باستخدام نموذج مورس الرياضي، حيث قمنا بدراسة كمية عبر مختلف الحسابات والتحليل وفق هذا النموذج تتبعها دراسة نوعية بتحديد الخصاص والملامح الرئيسية للمجموعات المكتبية قيد الدراسة وتحديد سلوكها للاسترشاد بها في سياسة تنمية شاملة ناجحة للمكتبة، وقد توصلت الدراسة إلى عدة نتائج أهمها أنالنماذج الرياضية لبحوث العمليات أدوات تقييم وإدارة وتسيير المجموعات بالمكتبات وتساهم في اتخاذ القرارات وحلول المشكلات في مختلف عمليات تنمية المجموعات كما تساهم في وضع الأهداف طويلة الأجل للتخطيط الاستراتيجي عبر دراسة التوقعات ووضع مختلف السيناريوهات والاحتمالات وخلصنا إلى مجموعة اقتراحات وتوصيات في الباب.

الكلمات الدالة: الابداع، الابتكار، بحوث العمليات، نموذج مورس، الحاجات المجتمعية.